محليات 2015-4-28 سبق 1369

"الربيعة" يحذِّر من فخ الاستثمار في "التيدرات" و"الترميش" و"الشبكي"

"الربيعة"الاستثمار في "التيدرات" و"الترميش" و"الشبكي" align=left />
عبدالحكيم شار سبق الرياض حذّر الدكتور توفيق الربيعة وزير التجارة والصناعة من الوقوع في شباك مَن يتلاعبون بقضية الاستثمار في الأموال ومن ذلك فخ مشاريع "التيدرات" و"الترميش" و"التسويق الشبكي" و"مكائن الخياطة" و"بطاقة سوا"
 
وأضاف نعاني قضية توظيف الأموال أو "تلبيس الطواقي" التي كان ضحيتها كثير من الشباب مؤكداً أن هذه المشاريع لا تهدف إلى شراء السلعة وإنما شراء رخصة لتسويق السلعة
 
 ودعا الربيعة للحذر من أي شخص يعد بأرباح كبيرة بطريق غير منطقي
 
 وخلال محاضرته أمس ضمن فعاليات "منتدى الغد" مع الإعلامي عبدالله المديفر شدَّد الوزير الربيعة على أهمية أن يكون هناك احترام لحقوق العلامات التجارية للوصول لمصاف الأسواق المتقدمة وبرر عزوفه عن الظهور المتكرر في الإعلام بأن الناس تريد أن ترى نتائج على أرض الواقع
 
 وقال "نريد أن تتكلم أعمالنا عنا لا أن نتكلم نحن عنها" وتابع كثير من الموظفين الحكوميين يعملون بصدق وتفانٍ عندما تتوافر لهم البيئة المناسبة مشيراً إلى أنه من معالم النجاح التعاون وأن يكون الإنسان بمن معه وتابع بالقول وُفّقت في قيادات مميزة وكفاءات ساعدتني للوصول إلى الإنجازات التي حققناها وأبرز أحد أسباب النجاح وهو أن يكون الإنسان نفسه ولا يكون شخصية مغشوشة أو مقلداً منسوخاً
 
 ورسم الوزير الربيعة للحضور خارطة النجاح التي وصل لها بالتأسيس الشخصي علمياً ودراسياً مع التحلي بالأمانة والصدق في التعامل واختيار الرفقة الصالحة لافتاً إلى أن الإنسان يتأثر بمن حوله فشلاً ونجاحاً وداعياً الطالب في مدرسته وجامعته إلى التركيز في المحاضرات والدروس من أجل التفوق الدراسي وأن يكون الشخص هو نفسه ولا يقلد غيره وأن يضع أولوياته في حياته وأن يكون إيجابياً ومتفائلاً في حياته دائماً وأن يحيط نفسه بالإيجابيين ويستشير ويتعلم من الآخرين
 
 وعن نجاح العمل التجاري أكد أنه يرتهن بمن ينفِّذ وكشف كلمة السر وشفرة النجاح في حياة الوزير الربيعة التي تتلخص في اختيار العاملين والقيادات المتميزين
 
 وقال "نحن نبذل جهداً هائلاً في اختيار الكفاءات في الوزارة فقراراتنا قرار فريق واحد إذ نعقد اجتماعاً أسبوعياً كل أحد من الساعة 730 – 1030" مشيراً إلى أن دورة اتخاذ القرار لديه تكون بعد استشارة وأن يسمع من الآخرين
 
 واستطرد الربيعة في الحديث عن أسس النجاح بأن يكون الإنسان قدوة وقال "لا تستطيع أن تؤثر وأنت بعيد عن الناس" مفيداً بأنه يتعلم من عملاء الوزارة
 
 وأرجع الوزير الربيعة أسس مرحلة بناء النجاح في حياته إلى توفيق الله له وبر الوالدين والجدية والمثابرة وصحبة الأخيار
 
 وعن النجاح في العمل الحكومي قال استعنت بتطوير عمل بيئة مميزة محفزة لافتاً إلى أن اتخاذ القرار واضح وتسلسل وظيفي والتعامل بروح الفريق والإنتاج
 
 وبيّن وزير التجارة والصناعة أن عدد العاملين في وزارته هم الأقل مقارنة ببقية الوزارات الأخرى فعدد المراقبين أقل من ٥٠٠ مراقب وعدد الموظفين بالوزارة ٢٠٠٠ شخص فقط
 
 وشدد على أهمية التقدير والعدل مرجعاً نجاحات وزارته مع الناس إلى استخدام التقنية والإبداع وسهولة الاتصال والتواصل مع الناس
 
 وأضاف "نحن نحلم بأن يكون العمل التجاري بمستوى الدول المتقدمة من الشفافية وحماية المستهلك والعلامة التجارية ومنع الغش والتقليد وبأن تكون تجارة عادلة الحقوق واضحة ويتم ذلك بتطوير الثقافة" وعزا غياب الصناعة إلى اهتمام الناس بالتجارة مستدركاً "لكن لدينا ألف مصنع ولدينا شركات تصدر لأمريكا" وأردف "نحن مقصرون إعلامياً في الصناعة"
 

 

src=http//cdnsabqorg/files/general/83624_23759jpg

اقرأ تتمة الخبر في سبق

  • عدد المواقع 141
  • عدد الاخبار 133594
  • عدد الزيارات 57857454